• ×

06:03 مساءً , الأربعاء 11 شوال 1441 / 3 يونيو 2020


 

.

لأول مرة في التاريخ والي المسلمين يجيز وصية أحد المجاهدين بعد موته...

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إنها والله رؤيا حق ورؤيا صدق نستلهم منها العضة والبشارة لتكون نبراساً لنا في صدق اللسان وطهارة القلب بالقرب إلى الله .

فعَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ « إِذَا اقْتَرَبَ الزَّمَانُ لَمْ تَكَدْ رُؤْيَا الْمُسْلِمِ تَكْذِبُ وَأَصْدَقُكُمْ رُؤْيَا أَصْدَقُكُمْ حَدِيثًا وَرُؤْيَا الْمُسْلِمِ جُزْءٌ مِنْ خَمْسٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنَ النُّبُوَّةِ وَالرُّؤْيَا ثَلاَثَةٌ فَرُؤْيَا الصَّالِحَةِ بُشْرَى مِنَ اللَّهِ وَرُؤْيَا تَحْزِينٌ مِنَ الشَّيْطَانِ وَرُؤْيَا مِمَّا يُحَدِّثُ الْمَرْءُ نَفْسَهُ فَإِنْ رَأَى أَحَدُكُمْ مَا يَكْرَهُ فَلْيَقُمْ فَلْيُصَلِّ وَلاَ يُحَدِّثْ بِهَا النَّاسَ ».صحيح مسلم







إليكم القصة :

يقول أنس رضي الله عنه إن ثابت بن قيس جاء يوم اليمامة مع خالد بن الوليد إلى مسيلمة الكذاب، وقد تحنط ولبس ثوبين أبيضين فكفن فيهما وقد انهزم القوم، فقال اللهم إني أبرأ إليك مما جاء به هؤلاء، وأعتذر من صنيع هؤلاء، بئس ما عودتم به أقرانكم، خلوا بيننا وبينهم ساعة، ما هكذا كنا نقاتل مع رسول الله ، ثم حفر كل واحد منهما له حفرة فثبتا وقاتلا حتى قتلا، وعلى ثابت يومئذ درع له نفيسة فمر به رجل من المسلمين فأخذها، فبينا رجل من المسلمين نائم إذ أتاه ثابت في منامه، فقال له إني أوصيك بوصية؛ فإياك أن تقول هذا حلم فتضيعه، إني لما قُتلت أمس مر بي رجل من المسلمين فأخذ درعي ومنزله في أقصى الناس، وعند خبائه فرس يستن في طوله، وقد كفأ على الدرع برمة، وفوق البرمة رحل، فأت خالدًا فمره أن يبعث إلي درعي فيأخذها، وإذا قدمت المدينة على خليفة رسول الله يعني أبا بكر الصديق رضي الله عنه ، فقل له إن عليَّ من الدين كذا وكذا، وفلان من رقيق عتيق فلان، فأُتي الرجل خالدًا فأخبره فبعث إلى الدرع فأتى بها وحدث أبا بكر رضي الله عنه برؤياه فأجاز وصيته بعد موته قال ولا نعلم أحدًا أُجيزت وصيته بعد موته غير ثابت بن قيس رضي الله عنه




القصة ثابتة وصحيحة فقد رواها الطبراني في المعجم الكبير ، والحاكم في المستدرك وصححها على شرط مسلم ووافقه الذهبي وقيل أن الرائي قو أنس بن مالك .




ولنا مع هذه القصة وقفات :

الوقفة الأولى :

(ليصدق ما تراه في المنام,عليك بالصدق في الكلام)

فإنا والله لا نعرف عن الصحابي الجليل ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري إلا صدق اللسان والخلق والدين.

فحبيبة بنت سهل الأنصارية وهي زوجة ثابت عندما لم يكتب الله بينها وبينه نصيب أتت شاكية إلى رسول الله ولم تعب على زوجها بشيء

فعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ امْرَأَةَ ثَابِتِ بْنِ قَيْسٍ أَتَتْ النَّبِيَّ ، فَقَالَتْ يَا رَسُولَ اللَّهِ ثَابِتُ بْنُ قَيْسٍ، مَا أَعْتِبُ عَلَيْهِ فِي خُلُقٍ وَلا دِينٍ، وَلَكِنِّي أَكْرَهُ الْكُفْرَ فِي الإِسْلاَمِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ أَتَرُدِّينَ عَلَيْهِ حَدِيقَتَهُ؟ قَالَتْ نَعَمْ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ "اقْبَلْ الْحَدِيقَةَ، وَطَلِّقْهَا تَطْلِيقَةً " وهذا عند البخاري

فالله المستعان

من يعيش واقع الناس ويتعرف على واقع الأسر والظلم بين الزوجين والكذب *في المشاكل الزوجية وفي والبهتان في العلاقات الأسرية يرى العجب العجاب .

فيا ليتنا نتفكر بقول حبيبة ونتأثر بفعل قيس .

(وياليت قومي يعلمون)

قيس بن ثابت مدحه النبي صلى الله عليه وسلم وخصه بالثناء فعن هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ «نِعْمَ الرَّجُلُ أَبُو بَكْرٍ، نِعْمَ الرَّجُلُ عُمَرُ، نِعْمَ الرَّجُلُ أَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الْجَرَّاحِ، نِعْمَ الرَّجُلُ أُسَيْدُ بْنُ حُضَيْرٍ، نِعْمَ الرَّجُلُ ثَابِتُ بْنُ قَيْسِ بْنِ شَمَّاسٍ، نِعْمَ الرَّجُلُ مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ، نِعْمَ الرَّجُلُ مُعَاذُ بْنُ عَمْرِو بْنِ الْجَمُوحِ الترمذي وصححه الألباني في صحيح الجامع.




الوقفة الثانية :

التدين والإقبال على الله والتضحية في سبيل الله والإنكسار بين يدي الله من علامات الصدق والإيمان .

والمؤمن الصادق لا تكذب رؤياه سواء التي رآها أو رؤيت فيه .

فالرؤيا التي في *قيس *كانت بعد موت رسول الله صلى الله عليه وسلم .

فكانت في عهد الصديق واستشهد قيس بن ثابت وهو مقبل مجاهد صادق ثابت مقاتل مناصح مناضل *في جيش خالد بن الوليد في حرب مسيلمة الكذاب .

وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ كَشَفَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم السِّتَارَةَ وَالنَّاسُ صُفُوفٌ خَلْفَ أَبِى بَكْرٍ فَقَال) أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّهُ لَمْ يَبْقَ مِنْ مُبَشِّرَاتِ النُّبُوَّةِ إِلاَّ الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ يَرَاهَا الْمُسْلِمُ أَوْ تُرَى لَهُ أَلاَ وَإِنِّى نُهِيتُ أَنْ أَقْرَأَ الْقُرْآنَ رَاكِعًا أَوْ سَاجِدًا فَأَمَّا الرُّكُوعُ فَعَظِّمُوا فِيهِ الرَّبَّ عَزَّ وَجَلَّ وَأَمَّا السُّجُودُ فَاجْتَهِدُوا فِى الدُّعَاءِ فَقَمِنٌ أَنْ يُسْتَجَابَ لَكُمْ ( .صحيح مسلم




فهذه من المبشرات التي رؤيت في قيس (يَرَاهَا الْمُسْلِمُ أَوْ تُرَى لَهُ)




الوقفة الثالثة :

في القصة رد على المبتدعة والصوفية الذين من جهلهم يستدلون بهذا الدليل لنشر بدعهم وضلالاتهم *وأخذ أحكامهم الشرعية من المنامات .

فأبو بكر رضي الله عنه وهو *الحاكم الوالي الفقيه

أجاز الرؤيا لأنه ليس فيها حكم شرعي للأمة من حلال أو حرام او مكروه مستحب أو واجب .

ثم لم يجز الصديق الرؤيا إلا بعد أن تأكد أنها صادقة صحيحة ثابته صريحة *بعد أن تاكد من مكان الدرع وصحة الأسماء الواردة في الرؤيا وغلاماه سعد ومبارك

أما أهل الجهل والبدع والتصوف فيأخذونها على أنها شرعاً ووحياً والرؤيا من طرق التشريع عندهم وهذا محرم بالإجماع .




الوقفة الأخيرة :

وقفات وعضات في حياة قيس بن ثابت .

ماقصته مع الرسول في جهر الصوت ؟

ماقصته مع ضيفه ؟ التي ذكرها القرآن ؟

كيف بشره الرسول بالشهادة ؟

ماقصة بيته الذي تزهر المصابيح




إليكم الأجوبة :

كان رضي الله عنه جهير الصوت، خطيبًا، بليغًا، داعيًا إلى الله ورسوله، يحمل هم الدين، وينافح عن النبي الأمين بشره الرسول بالشهادة في أكثر من موضع .

له قصص ومواقف عجيبة .

أسلم بيثرب بعد سماعه لآيات القرآن تتلى من الصوت الشجي مصعب بن عمير وهو الشاب المكي

فأسر القرأن قلبه وأخذ لبه فتغلغل الإيمان في قلبه وشرح الله صدره للإسلام .




- عن محمد بن جرير بن يزيد " أن أشياخ أهل المدينة حدثوه: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قيل له: ألم تر أن ثابت بن قيس بن شماس لم تزل داره البارحة تزهر مصابيح؟ قال " فلعله قرأ سورة البقرة، فسئل ثابت فقال: قرأت سورة البقرة.




-

عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ النَّبِيَّ افْتَقَدَ ثَابِتَ بْنَ قَيْسٍ؛ فَقَالَ رَجُلٌ يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَنَا أَعْلَمُ لَكَ عِلْمَهُ، فَأَتَاهُ فَوَجَدَهُ جَالِسًا فِي بَيْتِهِ مُنَكِّسًا رَأْسَهُ، فَقَالَ مَا شَأْنُكَ؟ فَقَالَ شَرٌّ، كَانَ يَرْفَعُ صَوْتَهُ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ ، فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ مِنْ أَهْلِ النَّارِ؛ فَأَتَى الرَّجُلُ فَأَخْبَرَهُ أَنَّهُ قَالَ كَذَا وَكَذَا، فَقَالَ مُوسَى بْنُ أَنَسٍ فَرَجَعَ الْمَرَّةَ الآخِرَةَ بِبِشَارَةٍ عَظِيمَةٍ، فَقَالَ اذْهَبْ إِلَيْهِ فَقُلْ لَهُ إِنَّكَ لَسْتَ مِنْ أَهْلِ النَّارِ، وَلَكِنْ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ» البخاري

وعن أنس قال لما نزلت هذه الآية يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ إلى وَأَنْتُمْ لا تَشْعُرُونَ ، وكان ثابت ابن قيس بن الشماس رفيع الصوت فقال أنا الذي كنت أرفع صوتي على رسول الله حبط عملي، أنا من أهل النار، وجلس في أهله حزينًا، ففقده رسول الله ، فانطلق بعض القوم إليه فقالوا له تفقدك رسول الله ، ما لك ؟ قال أنا الذي أرفع صوتي فوق صوت النبي ، وأجهر له بالقول حبط عملي، أنا من أهل النار فأتوا النبي فأخبروه بما قال، فقال «لا بل هو من أهل الجنة»

الله أكبر قال أنس فكنا نراه يمشي بين أظهرنا، ونحن نعلم أنه من أهل الجنة .




- عن إسماعيل بن محمد بن ثابت بن قيس أن ثابت بن قيس قال: يا رسول الله إني اخشى أن أكون قد هلكت، ينهانا الله أن نحب أن نحمد بما لا نفعل، وأجدني أحب الحمد، وينهانا الله عن الخيلاء، وإني امرؤ أحب الجمال، وينهانا الله أن نرفع أصواتنا فوق صوتك، وأنا رجل رفيع الصوت، فقال: "يا ثابت أما ترضى أن تعيش حميداً وتقتل شهيداً وتدخل الجنة".




- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لثابت بن قيس لقد ضحك الله ما فعلت بضيفك البارحة، ولعل هذه الواقعة هي سبب نزل قول الله عز وجل "ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يق شح نفسه فأولئك هم المفلحون"

فقد روي أن رجلاً من المسلمين مكث صائماً ثلاثة أيام يمسي فلا يجد ما يفطر فيصبح صائماً حتى فطن له رجل من الأنصار يقال له ثابت بن قيس رضي الله عنه فقال لأهله: إني سأجئ الليلة بضيف لي فإذا وضعتم طعامكم فليقم بعضكم إلى السراج كأنه يصلحه فيطفئه ثم اضربوا بأيديكم إلى الطعام كأنكم تأكلون فلا تأكلوا حتى يشبع ضيفنا فلما أمسى ذهب به فوضعوا طعامهم فقامت امرأته إلى السراج كأنها تصلحه فأطفأته ثم جعلوا يضربون أيديهم في الطعام كأنهم يأكلون ولا يأكلون حتى شبع ضيفهم وإنما كان طعامهم ذلك خيره هو قوتهم فلما أصبح ثابت غدا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا ثابت لقد عجب الله البارحة منكم ومن ضيفكم، فنزلت هذه الآية "ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون"..




اللهم لا عيش إلا عيش الآخرة , فاغفر للأنصار والمهاجرة




اللهم صل وسلم وبارك على المبعوث رحمة للعالمين .







كتبه جميل بن ابراهيم الحواس

المشرف العام على موقع تعبير

www.t3beer.com


 0  0  1285
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:03 مساءً الأربعاء 11 شوال 1441 / 3 يونيو 2020.